توازن القوة بين.. توم وجيري!!

 

بسم الله الرحمن الرحيم

لا ينكر أحدنا أنه يوماً شاهد ذلك العمل الكرتوني الرائع والموجود منذ الأزل تقريباً (توم وجيري Tom & Jerry)، وبالتأكيد لن ينكر أحد أنه أحبه واستمتع به وبكل معركة ضاحكة بين القط الضخم القوي وبين الفأر الضئيل شبه خارق القوة أحياناً، وأنه يسعد بانتصار الفأر ويكتئب جداً لهزيمته! رغم أن المنطق يحتم انتصار الضخم القوي (المفتري) لكن منذ متى والناس يبحثون عن منطق في مثل هذه صراعات؟! ربما هو رغبة نفسية جارفة لدينا في أن نرى الضعيف ينتصر مهما كان خصمه قوياً.. هي فكرة طالما راودت أقوى أحلامنا بالتغلب على الأقوى والأضخم جثة منذ كنا طلاب مدارس حتى صرنا مرءوسين في أعمالنا في أي مكان أو حتى بمجرد أن صار اسمنا الرسمي "الشعب"!

 

لكن لِمَ لا نحاول تطبيق شكل الصراع الأبدي بين هذين (توم وجيري) على أرض الواقع وبخاصة الحال السائد في الشارع المصري قديماً وحديثاً وبشكل عام؟ بعض التخيل صحي أحياناً، صحيح؟

– خذ عندك مثلاً المشهد الدائم: جيري المزعج الصغير ينغص على توم راحته ونومه عن حراسة ونظافة المنزل الكبير فيحاول مطاردة جيري وضربه وحبسه بل وتحطيم رأسه أحياناً، فقط لتجد جيري يتفلت ويرد بالمثل ويهرب من الحبس بل ويشطر توم نصفين أو يكهربه أو يحطم عظامه، كل ذلك ببراعة لا يصدقها أحد! وينتهي الأمر غالباً بانتصار جيري ولو بصفة مؤقتة أو حصوله على هدفه البسيط كالطعام أو المسكن الضئيل!

– يستعين توم ببعض بلطجية أشداء محترفين في صيد الفئران وإقلاق منامها، وتجد جيري مغلوباً على أمره أحياناً أمام هؤلاء ولكن في النهاية تنتصر العدالة لجيري فيهزم البلطجية وتوم نفسه هزيمة نكراء!

– من باب الافتراء والبلطجة والجبروت (!): توم يستعمل جيري كطُعم صيد للأسماك التي سيلتهمها في كِرشه لاحقاً، أو تجد توم حين يستضيف شخصاً له معه مصلحة أو صديقاً أو حتى حبيبته القطة (التي هي نظيفة أنيقة دائماً!) فيطرد جيري من بيته الصغير أو يسخره كعبد يحمل الأطباق والطعام له ولحبيبته ويبرد له الطعام إلخ..! وفي الحالتين تجد جيري لا يسكت ويجعل صيد توم وبالاً عليه فلا يهنأ بصيد أبداً أو يجعل منه أضحوكة أمام الصديق أو الحبيبة!

– القوة لا تنفع.. يلجأ توم لبعض حيل ماكرة لاجتذاب جيري، مثلاً يضع له قطعة جبن في مصيدة ينجذب لها جيري غالباً ولكن المصيدة لا تغلق على جيري أبداً فتغلق على أنف توم! وأحياناً تغلق على ذيل جيري وينجح توم في حبسه ولكن الأخير دائماً يفلت بحيلة ما.

– جيري (لو تلاحظ) يمتلك قوة خارقة رغم حجمه الضئيل جداً، فتجده يرمي السندانات على رأس توم أو يحطم ساقه أو ذيله أو يشطره نصفين، ودائماً توم يلحِم نفسه ويعود للمطاردة أو الصيد.. وأحياناً يفتري توم بشدة على جيري أو قريب جيري أو صديقه فتجد جيري يثور ثورة هائلة لا يصدقها توم ذاته بل ويرتعب ويخفي أسلحته، وفي النهاية تجد جيري يذل أنفاسه ويجبره على خدمته وحل مشكلاته!

– وفي بعض الحلقات نرى توم يراجع المعارك الماضية كلها والمسجلة على شرائط ليستخلص منها الطريقة المثالية لهزم جيري وإذلاله فيضع خطة جديدة محكمة جداً، ولكن توم لا يتعلم أبداً ويقع في نفس الخطأ، فقط لأنه لا يلقي باللوم على نفسه أبداً ويظن خططه كلها ذكية وستنجح.

– أحياناً –للأسف- تجد توم يتغلب على جيري المسكين ناقضاً هنا منطق القوة المعكوس الذي أخذه المشاهدون جميعاً على أنه واقع لا يتغير!

  توم وجيري على خلافهما المعتاد.. يتدخل طرف ثالث قوي أو مزعج جداً مثل الكلب (أعزكم الله) أو قط آخر فتجد توم وجيري ينسيان خلافاتهما مؤقتاً ويعقدان اتفاقاً بالتعاون ليهزما الطرف الثالث ويطرداه شر طردة، ثم يعودان لسابق عهدهما!

– جيري طِهِق من عيشة البيت اللي توم ذالل أنفاسه فيه فيقرر الهروب إلى المدينة الكبيرة المضيئة والجميلة فتجده يتبهدل ويتوه فيها وفي النهاية يعود للبيت ولتوم عن طيب خاطر رغم القرف والهروب والبحث الدائب المتعب عن الطعام، ويتذكر أنه لا أفضل من البيت أبداً أو على حد التعبير الأمريكي Home Sweet Home!

 

هذه كلها أمثلة على توازن القوة الغريب الموجود بين طرف قوي وطرف ضعيف.. دائماً يتباهى القوي بقوته وينسى أن الضعيف يملك قوة كبيرة تمكنه من التغلب على القوي وهزمه وأخذ حقه منه بشكل أو آخر، والضعيف أحياناً ينحني أمام العاصفة فيهرب ولكن دائماً يتذكر أن لديه حقاً واجب الاسترداد وأن (بلاده وإن جارت عليه عزيزة) فيعود..! هو صراع أزلي بين القوي والضعيف هنا أتمنى أن لا يظل أزلياً كما هو الحال مع العزيزين (توم وجيري)!!

أذكر هنا معلومة غريبة بعض الشئ، وهي أن الرئيس الشهيد ياسر عرفات نفسه أكد أنه يحب توم وجيري كثيراً، لا لشئ سوى أن "الضئيل –الفأر لا القط- دائماً ينتصر"..!

 

محمد الوكيل

 

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s