القطار عند سفح البرج..

بسم الله الرحمن الرحيم

rain-1

على قمة البرج العاجيّ جلس، يتأمل قطرات المطر المتساقطة من السماء المظلمة.. مطر لم يتوقف منذ زمن طويل.. ساعات وربما أيام امتدت لشهور كونّت سنوات.. مطر يأبي أن يتوقف أو يشفق عليه، فأغرق رأسه ووجهه وثيابه وجسده كله حتى تسرّب إلى روحه ذاتها، بينما يتأمل القطار الطويل الممتد بالأسفل عند سفح البرج العاجي مطلقاً صافرات منذرة بقرب الإنطلاق.. حاول مراراً النهوض والهبوط إلى حيث القطار واستقلاله قبل أن يرحل دون فائدة.. أثقله بلل ماء المطر تماماً كأنما يزن أطناناً..

التفت حين شعر بشخص يجلس بجواره: صديقه الأقرب.. سأله:

– ألن تلحق بالقطار؟ طال جلوسك ها هنا..

نظر إلى السماء بوجهه المبتل:

– هذا المطر لا يتوقف أبداً.. كيف سأنهض؟

* ومالك ومالَ المطر؟؟ انهض!

صوت ميت فارغ:

– ألن يتوقف هذا المطر أبداً..؟!

هوت على وجهه فجأة صفعة عنيفة امتزج صوتها بصوت صافرة القطار التالية.. لم يدع له صاحبه فرصة للذهول بجذبه من ياقة قميصه في عنف فأنهضه قسراً:

– انهض وحسب!! القطار لن ينتظر كثيراً أيها الساذج! وإن كان المطر يزعجك فأوقفه بنفسك أو أسرع واحتمِ بالقطار بدل جلستك هذه!

تأمل وجه صاحبه في دهشة المفيق من نوم عميق بينما يعود بريق الحياة إلى عينيه ببطء..

 

أخيراً ابتسم ابتسامة خافتة وقال:

-آسف يا صديق.. لكن هلّا أسندتني بعض الشئ؟ كدتُ أنسى كيف أمشي..!

ابتسم صاحبه مسروراً، ثم أسنده فهبطا معاً من فوق البرج العاجي.. حين وصلا إلى سفح البرج وجدا المطر قد توقف بينما القطار يبدأ خطواته الأولى استعداداً لرحلة بلا عودة.. قال في ذعر:

– لن نلحق!

* لا يهم..! فلنتعلّق بالعربة الأخيرة وسنصل إلى الأولى لاحقاً.. هيا!

ودون إسناد هذه المرة، اندفع هو وصاحبه نحو الحاجز الحديدي القصير في نهاية العربة الأخيرة، وبمعجزة ما تعلقا به فتسلقا إلى العربة ليدفعا الباب..

ويدخلا إلى القطار المنطلق!

 

محمد الوكيل

A.M.Revolution

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s